عاجل

هي المليارديرة الفرنسية الشهيرة ليليان بيتانكور، وهو المتهم هذه المرة بتلقي أموال انتخابية اثناء تحضيره للانتخابات عام 2007، القضاء الفرنسي بدأ بالتحرك، والرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي أمام مواجهة تهمة بتلقي أموال لحملته الإنتخابية يوم كان مرشحاً للرئاسة ويوم كان رئيساً للحزب الحاكم.

الصحف الفرنسية افتتحت على معلومات جديدة في هذه القضية، ترتكز على كتاب سيصدر يوم الخميس وهو أن أحد الشهود رأى ساركوزي وهو يقبض الأموال من بيتانكور.

الإليزي سارع لتكذيب الخبر ومفوض الحكومة قلل من قيمة التهم لأنها ترتكز على شائعات على حد قوله كما واعتبر أن الفصل من صلاحيات القضاء المختص. التهمة تنبئ بإعصار سياسي فرنسي جديد حيث البلاد تتحضر لانتخابات رئاسية بعد ستة أشهر، وبعد أيام قليلة من فضيحة قدت على المستقبل السياسي لأحد صقور الحزب الإشتراكي.