عاجل

عاجل

حكومة جديدة في اليابان لمواجهة كارثة الزلزال والركود الاقتصادي

تقرأ الآن:

حكومة جديدة في اليابان لمواجهة كارثة الزلزال والركود الاقتصادي

حجم النص Aa Aa

رئيس الحكومة الياباني الجديد يوشيهيكو نودا يشكل حكومته المتكونة من سبعة عشر وزيرا ويفاجأ الجميع بتعيينه وزيرا للمالية لم يكن يتوقعه أحد لمواجهة الوضع الصعب الذي أفرزه زلزال الحادي عشر من آذار والكارثة التي أحدثها المد البحري والتسرب النووي في فوكوشيما.

جميع أعضاء الحكومة الجديدة ينتمون إلى الحزب الديمقراطي الحاكم باستثناء وزير واحد ينتمي إلى حزب الشعب الجديد المحافظ.

حقيبة الدبلوماسية أُسنِدتْ لـ: كوئيشيرو جيمبا لترميم التصدع في العلاقات مع الصين وروسيا، فيما تولى حقيبة الدفاع يازُوُو إيشيكاوا السيناتور السابق البالغ من العمر تسعة وستين عاما.

مهمة صعبة تنتظر الفريق الحكومي الجديد قوامُها إنعاشُ الاقتصاد المحلي الذي يعاني من الركود وإعادةُ الإعمار وإصلاحُ ما أفسده الزلزال، بما في ذلك تلبيةُ حاجات البلاد من الطاقة بعد أن تعطل إنتاجُ الطاقة النووية بنسبةِ ثمانين بالمائة منذ زلزال آذار.

أما رئيس الحكومة السابق ناوتو كان فقد ودّع زملاءَه بعد تقديم استقالتِه على خلفية الانتقادات الواسعة التي تتهمه بإساءة إدارةِ الأزمةِ الناجمة عن الزلزال العنيف الذي ضرب البلاد وخلَّف 20 ألف قتيل ومفقود.