عاجل

تطبيق المعادلة الذهبية في الميزانية الاسبانية

تقرأ الآن:

تطبيق المعادلة الذهبية في الميزانية الاسبانية

حجم النص Aa Aa

بعد ألمانيا تستعد اسبانيا لتصبح ثاني دولة في منطقة اليورو تدرج في دستورها المعادلة الشهيرة الذهبية وذلك عقب موافقة البرلمان الإسباني على تعديل دستوري يجبر الحكومة والأقاليم والبلديات على تحديد سقف لعجز الموازنة.

وصوت 316 نائبا بالموافقة على التعديل، في حين عارضه خمسة في انتظار موافقة مجلس الشيوخ على التعديل، في جلسته المقررة الأسبوع المقبل.

“الأسواق تود أن ترى شيئا ما يجعل السياسة المالية أقل اعتمادا على الأغلبية السياسية المعاصرة. ولذا فمن المفيد أن يكون شيئ ما من هذا القبيل في الدستور لأن ذلك يعني أنه لم يعد هناك وجود للرصد اليومي فيما يخص المسائل الضريبية. وهذا يحمس المستثمرين الذين يعتقدون بأن الأمور ستتحسن مع الوقت.”

وتسعى إسبانيا من خلال المعادلة الذهبية الى طمأنة الأسواق واستعادة ثقة المستثمرين ودعم مصداقيتها المالية عبر هذا التعديل الدستوري الذي يتضمن تحديد سقف الإنفاق وضبط العجز في ميزانية البلاد .

وتظاهر الاف الأشخاص في مدريد احتجاجا على هذا المقترح وعلى ارتفاع معدل البطالة الذي بات الأعلى بالفعل داخل الاتحاد الأوروبي حسب وزارة الشغل الاسبانية.