عاجل

تقرأ الآن:

عقوبات أوروبية على سوريا وروسيا تنتقد


العالم

عقوبات أوروبية على سوريا وروسيا تنتقد

فرض الاتحاد الأوروبي حظراً على مشتريات النفط السورية يوم السبت كما استهدف ثلاث شركات سورية وأربعة رجال أعمال وذلك في سعي أوروبي لتكثيف الضغوط على الحكومة السورية. جولة العقوبات الجديدة هي الأولى أوروبياً ضد الصناعة السورية، لكن المحللين يقولون انها ليست بمستوى العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة الشهر الماضي.

من جهتها كاثرين أشتون، ممثلة السياسة العليا للاتحاد الاوروبي للشؤون الخارجية أكدت ان الهدف هو زيادة الضغط الإقتصادي على سوريا لوقف حمام الدم ولإتمام ما أسمته الآمال المشروعة لشعب سوريا.

الخبراء يقولون إن تأثير هذه العقوبات على سوريا يبقى ضعيفاً بسبب معارضة من بعض القوى العالمية، على رأسها روسيا والصين، اللتان منعتا إصدارَ قرار في لأمم المتحدة. كما أدان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قرار العقوبات الأوروبي العقوبات معتبراً أنها لن تؤدي الى نتيجة.

وتتأثر بهذا القرار الشركات الأوروبية المستثمرة للنفط السوري لا سيما شل الهولندية وتوتال الفرنسية. فيما أعلنت هذه الأخيرة أنها ستتوقف عن شراء النفط السوري دون التوقف عن التنقيب في الأراضي السورية.