عاجل

بعد تبرئته في الولايات المتحدة من تهمة الإعتداء الجنسي وصل دومينيك ستراوس صباح اليوم إلى مطار رواسي في باريس. المدير العام السابق لصندوق النقد الدولي، أتى على متن رحلة تابعة للخطوط الجوية الفرنسية من نيويورك برفقة زوجته وابنته متجهاً إلى منزله في ساحة فوسج أو ما يعرف بالحي اليهودي.

عودة دومينيك ستراوس هي الاولى منذ اعتقاله في 14 من أيار مايو بتهمة الاعتداء الجنسي على نافيساتو ديالو في غرفة فندق. مع عودته إلى فرنسا سيواجه قضية اعتداء أخرى تتهمه فيها الروائية تريستان بانون، التي تقول انها تعرضت للاعتداء عام 2003.