عاجل

تقرأ الآن:

انتخابات محلية في مقاطعة ألمانية قد تطيح بأحلام ميركل الأوروبية


ألمانيا

انتخابات محلية في مقاطعة ألمانية قد تطيح بأحلام ميركل الأوروبية

في سادس اختبار جدي هذا العام لحزب المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل وشريكها في التحالف الحكومي حزب يسار الوسط الديمقراطي الاشتراكي، تجري الانتخابات المحلية في مقاطعة ميكلينبورج-فوربوميرين أفقر مقاطعة ألمانية.

ومن المتوقع أن يمنى حزب ميركل بهزيمة في هذه الانتخابات، ما قد يضعف بلا شك التحالف القائم بينها وبين حزب يسار الوسط الذي يحكم الولاية ويضطره للبحث عن شركاء جدد.

حاكم المقاطعة إيرفين سيليرينج المنتمي لحزب يسار الوسط يقول: “استطلاعات الرأي كانت جيدة للغاية والسؤال المطروح الآن هل سيأتي الجميع للتصويت وهل ستعكس النتيجة ما أظهرته الاستطلاعات حتى الآن؟”

مكاتب الاقتراع فتحت أبوابها في الثامنة صباحا لأكثر من مليون ونصف المليون ناخب لهم حق التصويت. ومع التنبؤات بطقس دافئ هذا اليوم فمن المنتظر أن تتخطى نسبة المشاركة مثيلتها عام ألفين وستة والتي وصلت لتسعة وخمسين بالمئة وستعلن النتيجة النهائية بعد فرز الأصوات مساء اليوم.

وزير داخلية المقاطعة المنتمي لحزب ميركل يدافع عن الأمل المتبقي لحزبه ويراهن على النصر حتى الدقائق الأخيرة قائلا: “لطالما قلت إنه على كل رياضي أن يكافح لآخر دقيقة حتى يحصل على النصر، وهذا الكلام ينطبق بلا شك على السياسة أيضا وسنرى ما سيفسر عنه مساء اليوم”.

حزب ميركل خسر بالفعل مقاطعتين هذا العام وكانت نتائجه في الثلاث الأخرى مزرية، المستفيد من خسائر الحزب الحاكم كان حزب الخضر الذي سيعزز موقعه في البرلمان، وكذلك حزب اليمين المتطرف الذي يتزايد عدد أنصاره يوما وراء آخر؛ فالنتائج التي حصل عليها كانت دائمة مخالفة لاستطلاعات الرأي، فالمشاركون في الاستطلاعات لا يفضلون غالبا هذا الحزب. وإذا خسرت ميركل هذه المقاطعة فإنها لن تجد عددا كافيا من النواب في البرلمان لدعم خططها الأوروبية.