عاجل

حذر رئيس مصرف دويتشه بانك الألماني يوزيف أكرمان من التأثير السلبي لأزمة الديون السيادية على أرباح القطاع البنكي لسنوات عديدة، في خطاب افتتح به مؤتمر فرانكفورت السنوي للبنوك الأوروبية. أكرمان حذر أيضا من انهيار البنوك الأوروبية الضعيفة إذا تخلفت بعض دول القارة عن سداد ديونها.

قال يوزيف أكرمان: “المقترحات الأخيرة بإعادة تمويل القطاع البنكي الأوروبي لم تساعد كثيرا. إنها تتحدث عن أمر بديهي وهو أن الكثير من البنوك الأوروبية لن تبقى قائمة إذا أعيد تقييم الديون السيادية التي تمتلكها على مستويات الأسواق”.

يشار إلى أن دويتشه بانك، كان قد حذر في وقت سابق من أنه قد لا يحقق أهدافه المالية في السنة الحالية بجني ستة مليارات وأربعمئة مليون يورو من الأرباح قبل خصم الضرائب.