عاجل

تقرأ الآن:

إيطاليا تعتقل شخصا شوه بعض أجزاء معْلم عمراني تاريخي برشقه بالحجارة


إيطاليا

إيطاليا تعتقل شخصا شوه بعض أجزاء معْلم عمراني تاريخي برشقه بالحجارة

الشخص الذي شوه جزئيا تماثيل نافورة ساحة بيازّا نافونا الشهيرة في قلب العاصمة الإيطالية روما برشقها بالحجارة وقع منذ ساعات في قبضة الأمن الإيطالي.

إلقاء القبض عليه الذي يقيم في روما تم بالاستعانة بتسجيلات كاميرات المراقبة. وتم تحديد هويته من خلال حجم جسده والحذاء الذي كان يرتديه. وتم توقيفه وهو يتجول في شوارع روما.

الضابط السامي جيوزيبي لا غالا المسؤول في قوات الكارابينييري الإيطالية يشرح:

“حذاء المشتبه به هو الذي أثار انتباه الشرطة، ويمكن مشاهدته على تسجيل الفيديو بلونه الأزرق الفاتح وبمقدمته البيضاء. هذه التفاصيل سمحت بمقارنة جسد المشتبه به مع الرجل الذي نشاهده على تسجيل الفيديو”.

عند اعتقاله برّر هذا هذا المواطن الإيطالي البالغ من العمر52 عاما فعلته برغبته في جلب أنظار القضاء إليه بعد المشاكل الشخصية التي تعرض لها مع هذا الجهاز. لكنه تفاجأ، على حد قوله، بعدم اهتمام أي أحد به.

الأهمية الفنية والتاريخية لهذا المعلم العمراني الإيطالي، دفعت بالسلطات إلى التعجيل بترميمه ابتداء من يوم الاثنين وخصصت للعملية مبلغا يقدر بحوالي 10 آلاف يورو.

ويقول الإيطاليون من حسن الحظ أن تماثيل نافورة ساحة بيازا نافونا ليست سوى نسخ تعود إلى سنة 1874م نُصبتْ محلّ التماثيل الأصلية التي صُنعتْ خلال القرن 16م وهي اليوم محفوظة في أحد المتاحف المحلية، ومن بين أهم قطعها تمثال نافورة الموريسكي (أي العربي).