عاجل

إنتعشت وول ستريت في بداية تداولات الأربعاء نتيجة انتشار أخبار مفادها أن الرئيس الأمريكي سيقترح إجراءات تحفز نمو أكبر اقتصاد في العالم. وكان من أبرز الرابحين كل من كاتربيلر للبناء وعملاقة الحواسيب هيوليت باكارد وياهو. أما العملة الخضراء فخسرت ربع نقطة مئوية مقابل اليورو.

الأسواق الأوروبية عززت مكاسبها حيث ارتفعت من أدنى مستوياتها في عامين، لاستبشار المستثمرين برفض المحكمة الدستورية في ألمانيا اعتبار مشاركة برلين في صندوق دعم البلدان المتأزمة بمنطقة اليورو غير دستورية. مزيج البرنت ربح حوالي نقطة مئوية إذ ارتفع سعره إلى ما فوق مئة وثلاثة عشر دولارا للبرميل.