عاجل

سيطرت قوات المجلس الوطني الانتقالي على الوادي الأحمر مقتربة بذلك من سرت, أحد آخر معاقل الموالين للعقيد معمر القذافي.

أنيس شريف العضو في المجلس :

“ إن القذافي مازال في ليبيا وإنه تم تعقبه و هو يتحرك محاطا بعدد قليل من السيارات حتى لا يثير الشبهات حوله ..و أن قوات المجلس أصبحت على بعد 60 كيلومترا من المكان الذي يعتقد أن القذافي مختبئ فيه وأحاطت به”.

وكان مشعان الجبوري مالك قناة الرأي التي تبث من دمشق وترتبط بعلاقات وثيقة بالقذافي قد قال في وقت سابق : غن القذافي موجود بليبيا ..قتل شخص من القوات الموالية لمعمر القذافي في اشتباكات مع الثوار الليبيين قرب بني وليد..بني وليد تمثل موقعا استراتيجيا في المنطقة الغربية ومفتاح سبها وسرت والمنطقة الجنوبية عموما.