عاجل

يوليفيا: عمره 35 عاما و ينجو من الموت بأعجوبة

تقرأ الآن:

يوليفيا: عمره 35 عاما و ينجو من الموت بأعجوبة

حجم النص Aa Aa

عثر على رجل عمره 35 عاما..معافى ..بعد تحطم الطائرة التي كانت تقله مع ثمانية أشخاص قضوا كلهم بشمال شرق بوليفيا.

مينور فيدال ..وجده رجال الإنقاذ عندما كانوا يقومون جولات تفقدية لموقع الحادث ..

الناجي من الموت ..تعرض لجروحات بليغة في الوجه ..والرأس و نقل إلى المستشفى العسكري بالمدينة .

عثر في بوليفيا على حطام طائرة ركاب كان على متنها تسعة أفراد في إحدى غابات الأمازون بعد يومين من سقوطها.

و كانت فرق الإنقاذ تتوجه إلى موقع الحادث ببلدة لاجونا برافا التي تبعد عن مدينة ترينيداد ثلاثين كيلومترا إلى الجنوب الغربي.

كانت الطائرة وهي من طراز “ فيرشيلد إس إيه 722 “ وتابعة للخطوط

البوليفية “إيروكون” انطلقت مساء الثلاثاء الماضي في رحلة من مدينة

سانتا كروز إلى مدينة ترينيداد شمال شرق بوليفيا ،ثم انقطع الاتصال

اللاسلكي بها قبيل موعد الهبوط بقليل.

وكانت سحب الدخان الكثيفة بسبب حرائق الغابات أعاقت الرؤية بشدة في

المنطقة المحيطة بمدينة ترينيداد في ذلك الوقت