عاجل

تقرأ الآن:

ازمة اليونان تهوي باسهم كبرى البنوك الفرنسية


اليونان

ازمة اليونان تهوي باسهم كبرى البنوك الفرنسية

مأزق عسير باتت تواجهه البنوك الفرنسية التي تعد أكبر البنوك الاوروبية المالكة للدين اليوناني مع ازدياد المخاوف بشأن عجر أثينا عن سداد ديونها.

هذه الحالة من عدم اليقين والمخاوف هوت باسهم ثلاثة من أكبر البنوك الفرنسية على مدار الايام الماضية لا سيما مع وبداية مطالبات بعض الساسة باستبعاد اليونان من منطقة اليورو.

“ منذ يوم الاثنين الماضي لم يعد الحديث عن استبعاد اليونان امرا غير قابل للنقاش، لكن واقعيا هناك مشكلات بشأن المعاهدة الاوروبية المعقدة، فنحن لا نعلم كيف يمكن استبعاد اثينا وفقا معاهدة اوروبية لا تحتوي مثل هذا البند” يقول مدير المبيعات المؤسساتية في شركة غلوبال إيكوتيز

جبهة جديدة للمشكلات الاوروبية انفتحت في فنلندا التي تطالب اليونان بتقديم ضمانات للقروض التي ستقدمها في إطار حزمة الانقاذ، مطالبات حاولت المانيا احتوائها سريعا.

“اعتقد اننا جميعا سوف نجد الطريق الذي يرضي فنلندا ويكون منفتحا على شركائنا الاخرين، وخبراؤنا يعملون على ذلك الان” تقول المستشارة الالمانية انغيلا ميركل.

أما في اليونان نفسها فالامور ليست افضل حالا مع ازدياد السخط الشعبي على حزمات التقشف المتعاقبة التي تفرضها حكومة باباندريو على المواطنين، ما دفع الالاف من سائقي سيارات الاجرة للتظاهر في اثينا احتجاجا على خطط حكومية لتحرير مهنتهم.