عاجل

تقرأ الآن:

الطاقة النووية مجددا الى الواجهة بعد حادث المحطة النووية الفرنسية و مقابلة خاصة ليورونيوز أجراها أولاف برونز مع يورغن تريتين رئيس المجموعة البرلمانية لحزب الخضر الألماني.


فرنسا

الطاقة النووية مجددا الى الواجهة بعد حادث المحطة النووية الفرنسية و مقابلة خاصة ليورونيوز أجراها أولاف برونز مع يورغن تريتين رئيس المجموعة البرلمانية لحزب الخضر الألماني.

الانفجار الذي وقع في محطة ماركول النووية الفرنسية يوم الاثنين الماضي اعاد الى الواجهة هموم المنشآت النووية الاوروبية و الطاقة التي تنتجها و الاخطار التي قد تنجم عنها في حال تعرضها لحوادث او لعمليات تخريب.

يقول جان بول بونسوليه المدير العام لجمعية فوراتوم للصناعة النووية:“في المعمل الفرنسي الذي نتحدث عنه سوف تتم مراجعة كافة تدابير السلامة و لن تكون هنالك من نتائج سلبية و مع الاسف ان الاعمال البشرية عرضة للاخطاء و هذه هي حال المنشآت الصناعية فتحصل فيها بعض الحوادث و يتم بناء منشآت افضل انطلاقا من العبر التي نتخذها من المشاكل التي نتعرض لها”

حادث المحطة الفرنسية الواقعة في جنوب فرنسا وقع قبيل تقديم المؤسسة الفرنسية للكهرباء تقريرها حول اهلية ثمانية و خمسين مفاعلا نوويا في عهدتها و الانفجار يترافق ايضا مع عمليات اختبار المحطات النووية في اطار البرنامج الاوروبي لتجارب تحمل الكوارث والمحطة الفرنسية التي حصل فيها الانفجار لم تكن مدرجة على جدول المحطات التي وجب ان تخضع للاختبارات ويحتوي موقع ماركول الشاسع على العديد من المفاعلات الصغيرة التي خرجت من الخدمة .

تقول النانبة الاوروبية الفرنسية عن تحالف الخضر ميشال ريفازي:” حاليا و بحسب المعايير الاوروبية تقدر ميزانية تامين سلامة المحطات النووية في فرنسا بسبعين مليار يورو و هي ميزانية ضخمة تأتي في وقت يجب فيه ان تتخذ خيارات سياسية فهل نريد خلق فرص العمل بتطوير الطاقة المتجددة بواسطة وسائل عزل جديدة للابنية و انماء المناطق ام ان الخيار هو صرف المبالغ الطائلة في سبيل الطاقة النووية” .

فرنسا تحصل على طاقتها النووية من ثمانية و خمسين مفاعلا والناشطون المناهضون للطاقة يشككون بعدم وجود الشفافية فيما يختص يالمسائل النووية.

شرح عن بعض جوانب التخلي التدريجي عن الطاقة النووية في المانيا في مقابلة اجراها اولاف بروز من يورونيوز مع يورغن تريتين رئيس المجموعة البرلمانية لحزب الخضر الألماني وزير سابق للبيئة و السلامة النووية في المانيا والمرشح المحتمل للخضر لمنصب المستشار في الانتخابات الاتحادية عام 2013

يورونيوز: يورغن تريتين اهلا بكم في يورونيوز المانيا تقرر انهاء اعتمادها على الطاقة النووية و من الصعب تصور كيفية الانتقال الى استخدام مصادر الطاقة المتجددة خاصة في المرحلة الانتقالية فكيف سيتم ذلك؟

يورغن تريتين رئيس المجموعة البرلمانية لحزب الخضر الألماني : خلال السنوات العشر الاخيرة انتجنا طاقة من المصادر المتجددة بمقدار يفوق ما كنا ننتجه من المحطات النووية التي تم اقفالها بما فيها المحطات الثماني التي اوقف العمل فيها حديثا و بالتالي فان خمس استهلاك المانيا من الطاقة انتج بواسطة الطاقة المتجددة في النصف الاول من العام الحالي و بفضل قطاع الطاقة المتجددة تأمنت آلاف فرص العمل

يورونيوز: لكن الن تصبح المانيا مضطرة لشراء الطاقة من فرنسا مثلا خلال الفترة الانتقالية و هي طاقة منتجة نوويا

يورغن تريتين رئيس المجموعة البرلمانية لحزب الخضر الألماني: خلال السنوات الاخيرة وردنا الكهرباء و لم نستوردها و خلال هذا الصيف قمنا بذلك ايضا بسبب الحر الشديد الذي اجبر الفرنسيين على ايقاف العمل في عدة محطات

يورونيوز:لكن اليس من اهدافكم ان تتخلى كل اوروبا عن الطاقة النووية و الم يكن من الافضل اقناع كافة الدول الاوروبية بذلك بدلا من التفرد في القرارات

يورغن تريتين رئيس المجموعة البرلمانية لحزب الخضر الألماني: لسنا وحدنا فالنمسا و ايطاليا ايضا تخلتا عن الطاقة النووية و سنرى تخليا تدريجيا عن هذه الطاقة في اوروبا و سيتم ذلك بشكل منظم خاصة في البلدان المتقدمة و على الدول ان تتيقن في المستقبل القريب اية وسائل هي الافضل لانتاج الطاقة

يورونيوز: المفوض الاوروبي لشؤون الطاقة غونتر اوتينغر انتقد بشدة الخطط الالمانية واصفا اياها بالخطط الخاصة في مجال الطاقة النووية

يورغن تريتين رئيس المجموعة البرلمانية لحزب الخضر الألماني: لا اعتقد ان المانيا تخطط لنفسها ففي اقرارها للتشريعات الخاصة بالطاقة المتجددة اعطت المثل لباقي البلدان التي ستحذو حذوها و مهدت الطريق من اجل استبدال الطاقة النووية بالطاقة المتجددة و المانيا ساهمت بفعالية من اجل ان تحترم اوروبا التزماناتها بالنسبة للمناخ اما عن تساؤلات السيد اوتينغر فالاعمال الالمانية الاوروبية توصف بالجيدة