عاجل

أكد رئيس الوزراء الدنماركي لارس لوك راسموسن أنه سيتمكن من الفوز في الانتخابات العامة بالدنمارك رغم إقراره بأن الناخبين في مزاج للتغيير. فدعا الدنماركيين للتصويت يوم الخميس لائتلافه أي المحافظين الليبراليين. وبما أن المشاريع الانتخابية تتمحور حول سبل معالجة الازمة الاقتصادية فإن المعارضة التي تقودها هيلي شميت تحمل خطة ترتكز على زيادة ساعاات العمل الشهرية بغية تخفيض الإنفاق الحكومي وزيادة النمو. وآخر استطلاع للرأي أجرته مؤسسة غالوب نشر الاربعاء أظهر المعارضة متقدمة بـــ2 في المائة: