عاجل

تقرأ الآن:

 المستشارة الألمانية : اليورو مصلحة وطنية لألمانيا


العالم

 المستشارة الألمانية : اليورو مصلحة وطنية لألمانيا

رفعت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل  من سقف المخاطرة في معركتها مع المنتقدين الألمان بشأن خطواتها لتعزيز اليورو بالإعلان بأنه “مهمتها المركزية” ومصلحة وطنية لألمانيا.

 قالت هذا و هي تزور معرض فرانكفورت الدولي للسيارات ، أكبر معرض من نوعه على مستوى العالم .

أنجيلا ميركل   
 
“ أنا مقتنعة أن التدابير التي شرعنا في تنفيذها ستساعد على التغلب على الأزمة..لكن بخطوة واحدة في وقت واحد ..و اعتماد مرحلة تلو أخرى..وذلك بعدم اللجوء إلى  الحلول النمطية كما هو حال السندات الأوروبية ..الحلول التي تعتمد على سندات اليورو خاطئة “
في آب/أغسطس ألمانيا و فرنسا عبرتا عن ترددهما حيال الحلول التي تعتمد على “ سندات اليورو” .
 
فرنسا و ألمانيا مقتنعتان بأن مستقبل اليونان هو في منطقة اليورو. لابد من تطبيق الالتزامات المتصلة بالبرنامج لكي يستعيد الاقتصاد اليوناني مسار النمو الدائم والمتوازن و أن نجاح خطة إنعاش اليونان ستصب في مصلحة استقرار منطقة اليورو.
المفوض الأوروبي للشؤون الاقتصادية و المالية
“مستقبل اليونان هو في منطقة اليورو..اليونان ستصل إلى أهدافها المتعلقة بالضرائب و الجباية عبر إصلاحات هيكلية  حتى تتمكن من تحسين النمو و رفع مستوى المنافسة لاقتصادها .و هذا من شأن أن يقنع الشركاء يضيف أولي ريهن مجيبا على سؤال لمراسل يورونيوز “
شعر اليونانيون بغضب بالغ  إزاء ضريبة مفاجئة على العقارات تستثني أوقاف الكنيسة في الوقت الذي تضغط فيه الحكومة من أجل تقديم تضحيات “مكلفة” لضمان الحصول على قروض من الاتحاد الاوروبي وصندوق النقد الدولي.