عاجل

زعيمة المعارضة الدنماركية هيلي شميث، تستعد لتشكيل الحكومة المقبلة في البلاد بعد الفوز الساحق لتحالف أحزاب المعارضة اليسارية الدنماركية في الإنتخابات التشريعية.

تقول زعيمة المعارضة هيلي سميث:“الطريق لا يزال طويلا، مررنا بمراحل صعبة و كافحنا الى النهاية، لكن الليلة اظهرنا ان الديمقراطيين الإشتراكيين لا يزالون قوة في المجتمع.

رئيس الوزراء الدنماركي لارس لوكي راسموسن، اعترف بهزيمته في هذه الانتخابات التشريعية التي افضت الى عودة اليسار الى الحكم في المملكة الاسكندينافية.

يقول راسموسن:” سأسلم المفاتيح إلى رئيسة الوزراء المقبلة، واقول لها سيدتي هيلي، احرصي على هذه المفاتيح لأنها لن تكون لك الى الأبد.”

فرحة عارمة عمت شوارع كوبنهاجن، اثر نجاح اليسار وذلك بعد سيطرة المحافظين واحزاب اليمين على الحكومة لمدة عشرة اعوام .