عاجل

تقرأ الآن:

اختلاف بين وزير الخزانة الأمريكي ووزراء مالية منطقة اليورو حول ازمة الديون


العالم

اختلاف بين وزير الخزانة الأمريكي ووزراء مالية منطقة اليورو حول ازمة الديون

و زير الخزانة الأمريكي تيموثي جايتنر حث وزراء مالية منطقة اليورو المجتمعين في بولند لبحث ازمة الديون، على زيادة حجم صندوق الإنقاذ الأوروبي عن طريق الاقتراض وعلى تحرير مزيد من الموارد المالية للتصدي لأزمة الدين.

لكن الوزراء الأوروبيين رفضوا ذلك ولم يترددوا في الإشارة إلى أن دين الحكومة الأمريكية هو الأكبر بين الديون السيادية في العالم حيث قال وزير المالية البلجيكي ديدييه رايندرز إن توفير المزيد من الحوافز لمساعدة الاقتصاد الأوروبي سيكون أمرا خاطئا، مضيفا انه يمكن القيام باصلاحات هيكلية لتحقيق النمو مع الإستمرار في سياسة تخفيض العجز.. من ناحيتها، رفضت المانيا على لسان وزير ماليتها فولفغانغ شويبله، ضخ المزيد من الاموال العامة لدعم منطقة اليورو، موقف اكدته المستشارة الألمانية من برلين قائلة:” احافظ على موقفي بشان حل ازمة الديون ، طريقة تجميع ديون منطقة اليورو لن اقبلها، و لن تقبلها حكومتي ولن يكون هناك سندات اليورو”

اليونان التي تمر بأزمة ديون خانقة تهدد بإفلاسها، تتطلع الآن الى اجتماع وزراء مالية منطقة اليورو في الثالث من تشرين الأول/ اكتوبرالمقبل، لاتخاذ قرار بشأن تسديد الدفعة الثانية من المساعدة المالية وقيمتها ثمانية مليارات دولار.