عاجل

عاجل

الناخبون في ألمانيا يعاقبون الأحزاب التقليدية لفائدة الأحزاب الجديدة الصغيرة

تقرأ الآن:

الناخبون في ألمانيا يعاقبون الأحزاب التقليدية لفائدة الأحزاب الجديدة الصغيرة

حجم النص Aa Aa

“حزب القراصنة” في ألمانيا يحدث المفاجأة خلال الانتخابات الإقليمية في برلين الأحد الماضي بحصوله على ما يكفي من الأصوات التي تسمح له بدخول البرلمان الإقليمي لأول مرة بعد 5 أعوام من تأسيسه. فيما حققت أحزاب تقليدية راسخة في المشهد السياسي الألماني كالحزب الليبيرالي نتائج هزيلة جدا لم تتجاوز 1.8 بالمائة من الأصوات أدت إلى إقصائه من البرلمان المحلي.

“حزب القراصنة” حصل على 8.9 بالمائة من الأصوات ليصبح رابع أهم تشكيلة سياسية في العاصمة الألمانية برلين مستفيدا من ملل الناخبين ويأسهم من الأحزاب التقليدية.

الشارع البرليني يرى أن الناخبين عاقبوا الأحزاب التقليدية، كهذه الفتاة التي تقول:

“ عندما تقول في نفسك لا يمكنني التصويت للآخرين لأنهم جميعا يشبهون بعضهم، لكن “القراصنة مختلفون عنهم، أعتقد أنه تعبير عن سخطٍ”.

نفس الموقف يُعبِّر عنه هذا الشاب البرليني بقوله إن صعود “القراصنة يعود لكون “الأحزاب المعروفة عاجزة عن تقديم أفكار جديدة أوبدائل”.

الخاسر الأكبر في هذه الانتخابات التي تعد السابعة خلال العام الجاري هو حزب المستشارة آنجيلا ميركيل التي بات تحالفها مهدد بالانفجار رغم تقليلها من أهمية التراجع الفاضح لحلفائها الليبيراليين في استحقاق الأحد الماضي.