عاجل

ستة و عشرون متظاهرا على الأقل من المناهضين للرئيس اليمني، علي عبدالله صالح، قتلوا مساء أمس بنيران قوات الأمن اليمنية في العاصمة صنعاء، كما أصيب نحو خمسمائة شخص آخرين، حسب مصادر طبية يمنية.

و قال شهود عيان إن قوات الأمن و مدنيين مسلحين أطلقوا النار، لتفريق عشرات آلاف المتظاهرين، الذين توجهوا من ساحة التغيير، حيث يعتصم معارضون للنظام منذ شباط/فبراير الماضي، للمطالبة بتنحي الرئيس صالح إلى شوارع أخرى مجاورة.

في هذه الأثناء دان المجلس الوطني للثورة ما اعتبره “مجزرة” و دعا في بيان الأمم المتحدة و المجتمع الدولي إلى التدخل، لوضع حد للجرائم، التي ترتكبها عصابة ما تبقى من النظام، فيما كررت لجنة تنظيم ثورة الشباب أن حركة الاعتراض ستظل “سلمية” داعية اليمنيين إلى الاعتصام “ ليل نهار” حتى سقوط النظام.