عاجل

تقرأ الآن:

انتقادات لحكومة برلسكوني عقب تخفيض التصنيف الائتماني لايطاليا


العالم

انتقادات لحكومة برلسكوني عقب تخفيض التصنيف الائتماني لايطاليا

 
هذه المظاهرات التي دأب مناهضو رئيس الوزراء الايطالي سيلفيو برلسكوني على تنظيمها أمام مقر الحكومة قد تشتعل خلال الايام المقبلة، مع قرار مؤسسة “ستاندرز أند بورز” بخفض تصنيفها الائتماني لايطاليا بدرجة واحدة، لاسباب تتعلق بتدهور توقعات النمو وعدم التيقن السياسي المضر باوضاع البلاد الاقتصادية.
 
القرار الجديد الذي انتقدته الحكومة الايطالية، ارجعته المعارضة لقرارات حكومة برلسكوني السياسية والاقتصادية.
 
“هناك مشكلة كبيرة في المصداقية السياسية، وهو ما بدا واضحا في تحليل مؤسسات التصنيف الائتماني التي ناقشت انعدام الثقة في حكومة برلسكوني، وعدم فاعلية خطتها التقشفية” يقول بيار فرناندو كايزني أحد اعضاء جبهة المعارضة الايطالية.
 
رؤية المعارضة تقاطعت إلى حد بعيد مع وجهة نظر رجال الاعمال الايطاليين الذين طالبوا الحكومة بسرعة التصرف أو الرحيل.
 
 ” إما ان تتخذ الحكومة غدا أو خلال اسبوع اجراءات حقيقية وقوية تبعث برسالة واضحة للاسواق أو عليها الاستقالة” تقول إيما مارتشيغاليا من رابطة الشغل الايطالية.
  
 خفض التصنيف الائتماني لايطاليا ثالث اكبر اقتصاد في منطقة اليورو، يمثل ضربة موجعة للمنطقة المثقلة اصلا بالديون والمنشغلة بالحؤول دون اعلان اليونان عن افلاسها بسبب تعثرها في سداد الديون.