عاجل

لمشاهدة مباراة فنرباشي ومانيساسبور ضمن الدوري التركي لكرة القدم، ملعب شوكرو ساراجوأوغلو بإسطمبول امتلأ مساء الثلاثاء بما يزيد عن أربعين ألف مناصرا جلهم من الجنس اللطيف والأطفال فقط.

الإتحاد التركي لكرة القدم هو من قرّر غلق الأبواب أمام المناصرين الذكور الذين تفوق أعمارهم اثنى عشر عاما، قرار اتخذه كعقوبة عقب اكتساح الميدان خلال المباراة الودية بين فنرباشي وشكتار دوناتسك الأوكراني شهر يوليو تموز الماضي.

الإتحاد التركي أكّد أن هذه التجربة الناجحة قد تحل محل عقوبة المباريات دون جماهير كما أنها ستذكر المناصرين بجمال وبقيم كرة القدم.