عاجل

تقرأ الآن:

تصاعد الإضرابات في اليونان احتجاجا على إجراءات التقشف


اليونان

تصاعد الإضرابات في اليونان احتجاجا على إجراءات التقشف

لليوم الثاني على التوالي تعيش شوارع العاصمة اليونانية أثينا حالة من الشلل التام بعد إضراب كافة وسائل النقل العام من حافلات ومترو وترام عن العمل. الإضراب جاء احتجاجا على تشديد الإجراءات التقشفية لتفادي إعلان إفلاس البلاد نتيجة تضخم الديون السيادية.

المعلمون وموظفو البلدية شاركوا أيضا في الإضراب، وتقول إحدى الموظفات: “إلى الآن لم لم أحصل على مرتبي، فكيف يمكنني الدفع إذن؟ كل هذه الإجراءات صعبة للغاية. أعتقد أنهم سيطالبون حتى الموتى بدفع نقود لهم”. ويضيف رجل آخر: “هي إجراءات بربرية وغير إنسانية إنها أقسى ما يتصوره الإنسان”

الإضراب يعكس حالة الغضب التي تنتاب الشعب اليوناني جراء إعلان الحكومة تخفيض عدد الموظفين في القطاع العام. وهو ما تحتج عليه إحدى المضربات بقولها: “إنهم لم يدفعوا لنا أجورنا منذ ستة أشهر لأول مرة منذ ست سنوات”

وتشمل الإجراءات الجديدة تخفيض المعاشات وتخفيض سقف الضرائب على الدخل السنوي، واستمرار العمل بالضرائب على العقارات وهي الإجراءات التي دفعت رئيس الوزراء إلى الطلب من الشعب بذل مزيد من الجهد حتى لا تعلن البلاد إفلاسها.