عاجل

تقرأ الآن:

بوتين وميدفيدف.. وإرهاصات ما قبل الحدث


روسيا

بوتين وميدفيدف.. وإرهاصات ما قبل الحدث

يوم واحد بعد الاتفاق غير المفاجىء لتبادل الرجلين القويين في روسيا ادوارهما خرجت مظاهرة بالعاصمة موسكو ضمت نحو مئة شخص يمثلون سبع عشرة مجموعة سياسية معارضة رافضين عودة رئيس الوزراء فلاديمير بوتن الى سدة الحكم في الكرملين، وينادون لروسيا من دون بوتين.

“بالأمس استمعت الى قرارات مؤتمر حرب روسيا الموحدة، وخطابي بوتين وميدفيدف بعدها لم استطع الا الحضور الى هنا، هذا فظيع وشائن”.

لكن تبادر ادوار بوتين ميدفيدف لم يرق لوزير المالية الكسي كودرين الحليف لبوتين والطموح لأن يتسلم رئاسة الحكومة، ابدى عدم موافقته على تسمية ميدفيدف كوزير اول وفقا لما اعلنه بوتين اذا ما فاز في انتخابات الرئاسة في آذار مارس المقبل، واكد انه لن يعمل في حكومة يرأسها ميدفيدف، ويشير العارفون بالشان الروسي الى ان لكودرين من الحظوظ ما تجعله رئيسا للوزراء على الاقل بعد مرور السنة الاولى من عودة بوتين الى الكرملين.

المشهد الروسي الذي شكل قمة هرم الحكم في البلاد المترامية الاطراف قبل نحو أربع سنوات يعود الى الواجهة اليوم باللاعبين نفسيهما ولكن بتغيير مراكزهما في مشهد مسرحي دعي اليه احد عشر الفا من الحزب الحاكم للمصادقة عليه.