عاجل

ساحل العاج تفتح صفحة جديدة اثر الازمة السياسية الذي عاشت على وقعها البلاد اثر الانتخابات الماضية و خلف اكثر من ثلاثة الاف قتيل. فقد اعلن الرئيس الحسن واتارا عن تشكيل لجنة مصالحة لاعادة فتح الحوار في البلاد.

و قال الرئيس العاجي إن الحقيقة تحتاج لان نعبر و بصدق عن المشاكل التي نعيشها و ان نناقش المسائل الحساسة على غرار الملكية العقارية في المناطق الريفية و الهجرة و قضايا الهوية و الثار و العنف الذي مورس على المواطنين.”

يشار الى ان لجنة المصالحة هذه سيتولى رئاستها رئيس الوزراء السابق شارل كونان باني و ستظم احد عشر عضوا و ستشمل ابحاثها الاحداث التي شهدتها البلاد في العشر سنوات الماضية.

الازمة في ساحل العاج و لئن اندلعت اثر رفض الرئيس السابق لورون غباغبو التنازل عن السلطة للحسن واترا المنتخب ديمقراطيا فان جذورها تعود الى سنوات طويلة خلت عاشت خلالها البلاد على وقع التمزق العرقي و الحروب الاهلية المتتالية.