عاجل

من محطة “جيوكان” في صحراء “غوبي“، أطلقت الصين مركبتها الفضائية “تيانجونج 1” المسماة “بقمر الجنة“، لتمهد الطريق بذلك الى أن تكون للصين محطتها الفضائية الدولية الخاصة في أفق عام ألفين وعشرين، وليكون هذا البلد أقرب ما يمكن من الانجاز الذي حققه الأمريكيون والروس في هذا المجال.

المشرفون على المهمة تابعوا عملية الاطلاق انطلاقا من مركز التحكم للرحلات الفضائية

في بيكين، فيما اتخذت سفن للمراقبة مواقعها في مناطق محددة من المحيط الهادي لمتابعة مدار سفينة الفضاء.

وقد صممت “تيانجونج 1” بهدف تشكيل أول مختبر فضاء مصغر وأنظمة اختبار تستخدم في محطة فضاء دائمة. وكان العلماء أجروا محاكاة أرضية كاملة على مركبة الفضاء والصاروخ الحامل يوم الأحد الماضي.