عاجل

بعد اشهر من الاحتجاجات والاشتباكات في شوارع العاصمة التشيلية سانتياغو بين الشرطة وطلبة الجامعات، قرر ممثلو الطلبة والحكومة لاول مرة تحديد اجندة التفاوض يوم الخامس من تشرين اول اوكتوبر المقبل، وذلك بعد لقاء اول جرى الخميس، ويتركز الخلاف حول رفع رسوم التعليم الجامعي وخضوعه للدكتاتورية السابقة وفق تعبير الطلبة الذين يطالبون بمجانيته، وزير التعليم التشيلي اكد التزام الحكومة بالتعاون مع الطلبة والمدرسين.

“نعم هناك توتر لكن في نهاية الاجتماع استطعنا ان نحقق واحدا من مطالبنا المبدئية المتلخصة في تعليم مجاني وهو الموضوع الرئيس على جدول اعمال اللقاء المقبل” قالت كاميلا فالييو ممثلة الطلبة.

وليس ببعيد عن مكان الاجتماع خرج نحو مئة الف طالب بمظاهرات بشوارع العاصمة واشعلوا اطارات السيارات واشتبكوا مع الشرطة التي فتحت خراطيم المياه، موجة احتجاجات الطلاب بدات منذ شهر حزيران الماضي بشكل يومي تقريبا تطالب باصلاح نظام التعليم الذي اصبح ربحيا ما يثقل كاهل الخريجين بالديون لسنين طويلة.