عاجل

خبراء الأرصاد كشفوا أن درجات الحرارة في نهاية شهر أيلول/ سبتمبر الجاري، تعتبرالأعلى في بريطانيا منذ ثمانينات القرن الماضي.

ومن المتوقع ان تبقى درجات الحرارة مرتفعة في العديد من المدن البريطانية خلال الأيام المقبلة.

حرارة الطقس جعلت المواطنين يهرعون الى الشواطىء للإستمتاع بأشعة الشمس، فالثلوج آتية حتما والبرد سيمتد لشهور طويلة .

في المقابل، تأثرت المتاجرالشهيرة سلبيا بالإرتفاع غير الطبيعي لدرجات الحرارة ، فملابس الشتاء التي تزين واجهاتها لم تجذب المتسوقين بعد .

تقول متخصصة في التجارة:

“الخاسرالأكبر سيكون للأسف سلسلة المتاجر الكبرى التي بدأت في عرض ملابس الخريف والشتاء منذ اسابيع، ولا يمكنها ان تغير مخزونها من البضائع بسرعة مثلما تفعل المتاجر الصغرى.”

بعض التقارير تحدثت عن تغيب بعض الموظفين والعاملين، عن مراكز عملهم للإستمتاع بالأجواء الرائعة التي تعيشها بريطانيا هذه الأيام.