عاجل

خطوة جديدة نحو القضاء على حركة الايتا الانفصالية, هذا ما تامله اليوم مدريد اثر الاعلان عن حل المجموعة المتطرفة المعروفة باسم “ايكين” و التي تعتبر القلب النابض للمنظمة الباسكية التي تعتبرها مدريد منظمة ارهابية.

صحيفة غارا الباسكية هي التي نشرت خبر حل المجموعة, و في اول تعليق لمسؤول اسباني رسمي قال وزير الداخلية انطونيو كاماتشو “ إن نهاية حركة الايتا باتت قريبة بدخولها في طريق لا رجعة فيه تقوم فيه بحل نفسها بنفسها نظرا لقناعتها بانها لن تؤثر على الراي العام باستعمال وسائل العنف.”

مجموعة “ايكين” عاشت على وقع ضغوط قوية منذ العام الماضي على اثر إلقاء القبض على عدد من قياداتها.

الحركة الانفصالية الباسكية لم تقم باي عمل مسلح منذ اغسطس من العام 2009 و تتهمها السلطات الاسبانية بقتل ثمانمئة و تسعة و عشرين شخصا منذ نشاة هذه المنظمة قبل اربعين عاما.