عاجل

بدات خطوط المواصلات العامة بمدينة هامبورغ شمال المانيا بمنع تناول المشروبات الكحولية اعتبارا من الاول من تشرين اول اوكتوبر الجاري، قرار المنع عللته السلطات المحلية بعدم ازعاج المسافرين، واضافت ان من يخالف القانون سيغرم باربعين يورو.

“نريد ان نظهر ان استهلاك الكحول في القطار والسلم الكهربائي لا يتماشيان، لذلك نشعر وكان هناك حفل للعصابات تظهر بلباس مختلف لتناول الشامبانيا”.

“يمكن ان نتجادل ان كان المنع او عدمه يقدم شيئا، اما وان القرار قد اتخذ لا نستطيع تغييره”.

وقد تجمع الف من سكان هامبورغ في حفلة وداع الليلة الماضية للشرب داخل المواصلات العامة، ومع البدء بتنفيذ قانون الحظر فقد نشرت السلطات نحو خمسمئة من عناصر الامن في دوريات يفحصون الحافلات العامة والقطارات ومنصات الانتظار في مترو الانفاق، وكل من يمسك سيتم طرده من الباص او القطار والتخلص من المشروب الذي بحوزته.