عاجل

تقرأ الآن:

حاجِّي مَالي خان أحد كبار مسؤولي "التمرد" في أفغانستان يقع في قبضة القوات الدولية


أفغانستان

حاجِّي مَالي خان أحد كبار مسؤولي "التمرد" في أفغانستان يقع في قبضة القوات الدولية

القوات الدولية في أفغانستان تعلن اعتقالها حاجي مالي خان، أحدَ كبار قادة العمليات العسكرية لـ: “شبكة حقاني” القوية المتحالفة مع حركة طالبان.

اعتقال حاجي مالي خان، الذي يُعتبر ضربة قاسية لشبكة حقاني، جرى خلال عمليةٍ أمنية مشترَكة بين قوات التحالف الدولي والقوات الأفغانية في منطقة “جاني خيل” الواقعة شرق إقليم باكتيا.

الاستخبارات الغربية تعتقد أن “شبكة حقاني” تقف وراء أعنف الهجمات في أفغانستان وعلى راسها عملية اغتيال الرئيس الأفغاني السابق برهان الدين رباني قبل أسبوعين.

الجنرال كارستن جاكوبسن الناطق باسم القوات الدولية علق قائلا على اعتقال حاجي مالي خان الذي يُعدّ إنجازا ثمينا في المعركة مع طالبان وحلفائها:

“نحن نقترب من القضاء على شبكة حقاني وكنا دائما نتعقب نشاطَها إذ نفذت عددا من العمليات والاغتيالات شديدة العنف. إنها تتمركز شرق أفغانستان ووسعت نشاطها إلى كابول”.

شبكة حقاني شكَّلت إحدى أبرز نقاط الخلاف بين واشنطن وإسلام آباد التي حوَّل الرئيس الأفغاني حامد كرزاي وجهتَه باتجاهها معلنا رغبته في التصالح معها والتخلي عن مشروع الحوار مع طالبان بعد اغتيال برهان الدين رباني. وتعتقد واشنطن أن “شبكة حقاني” تستمد قوتها من دعم بعض أجنحة الاستخبارات الباكستانية.