عاجل

مراسل قناة يورونيوز في لندن: “إنه يوم حزين لعشاق “اي فون” و“اي باد” و “ماك بوكس“، حزن شمل ايضا القائمين على صناعة البرمجيات الذين اعتبروا وفاة ستيف جوبز بمثابة صدمة لهم، حيث أن تكنولوجيات شركة “ابل” فتحت لهم افاقا رحبة”

فعشاق ستيف جوبز في العاصمة البريطانية، سرعان ما تجمعوا أمام فروع شركة “ابل” لوضع باقات الازهار على روح جوبز الذي يعد للكثيرين مخترعا عبقريا وقدوة تستحق الاحتذاء.

“ إنه واحد من القلائل في اعضاء مجلس ادارات الشركات العملاقة الذي اعتقد ان غيابه قد يفقد شركته قيمتها” يقول جون كاوي أحد العاملين في موقع “اتسي دوت كوم”

“ لقد حقق اختراعا “اي فون” و“اي باد” ثورة تكنولوجية ضخمة، لكن ستيف جوبز كان موجودا منذ البداية في “ابل” حتى في اللحظات الحاسمة من تاريخ الشركة اثناء اختراع اجهزة “الماكنتوش” و“ابل اثنان” يقول أحد العاملين في موقع “لايف ستيشن”

في المقابل بدا البعض مهتما بمن سيقود “ابل” في المستقبل.

“إنها صدمة حقيقية، خاصة واننا نعمل كثيرا مع “اي باد“، ونتساءل من سيحمل مشعل الاختراعات المستقبلية للشركة” يقول مطور البرمجيات لوك نيوبولد

“ومن سيكون مخترع “ابل” المقبل” تقول مطورة البرمجيات جيما هانتينغفورد

“ستيف جوبز هو من الهمني لاعمل مطورا للبرمجيات، أشعر بحزن عميق، فموته خسارة فادحة، انا مصدوم” يقول مايك ماساري

رحيل جوبز قد يمثل أمرا جلل للكثير من عشاق اختراعاته لكن تبقى اسهاماته في مجال تكنولوجيا البرمجيات حاضرة بين ايدي الكثيرين. .