عاجل

رحل ستيف جوبز الايقونة، رحل احد مؤسسي شركة أبل العملاقة للصناعات المعلوماتية ومديرها العام التنفيذي، رحل من وضع العالم بين اصابع الملايين من الناس من خلال ابتكاراته وابداعاته في اجيال “الآي بود والآيفون والآي باد والآي تيونز“، تقاطر محبوه الى فناء منزله في بالو التو بكاليفورنيا لوضع الورود كريما له.

يوم بعد وفاة ستيف جوبز يتسائل الكثيرون ان كان مدير أبل الحالي تيم كوك قادرا على ابقاء الشركة في ريادة وصدارة الشركات التي تصنع الهواتف الذكية، كوك خيب الآمال بعد ان كانت التوقعات كبيرة حيث تمنى عشاق أبل ان يحوزوا على الجيل الخامس من الآيفون، الا انه اعلن عن آيفون“اربعة اس” في الرابع من تشرين اول الجاري.

من جهة اخرى يرى المستثمرون ومحبو ابل ان الشركة لن تنحدر من موقعها الريادي، لكن خشيتهم تكمن في غياب العقل المدبر والزعيم للقيادة، فغياب جوبز سيؤثر على الشركة على المدي المتوسط والبعيد امام منافسيها كما يقول العارفون في حقل الاتصالات المعلوماتية.