عاجل

تقرأ الآن:

تركيا تدعو فرنسا إلى الاهتمام بعوراتها قبل النظر إلى عورات الآخرين


تركيا

تركيا تدعو فرنسا إلى الاهتمام بعوراتها قبل النظر إلى عورات الآخرين

تركيا ترد على تصريحات الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي بخصوص مطالبته إياها بالاعتراف بما وصفه بـ: “إبادة” الأرمن خلال الحرب العالمية الأولى بدعوة فرنسا إلى مواجهة ماضيها الاستعماري الدموي بدلا من إعطاء الدروس للغير.

ساركوزي هدد الأتراك بإصدار قانون فرنسي خلال أشهر يُجرِّم عدم اعتبار قتل الأرمن تحت الإمبراطورية العثمانية إبادة في حال لم تخضع أنقرة لمطلبه.

وزير الخارجية التركي أحمد داوود أوغلو يرد:

“أعتبر ملاحظات كهذه انتهازيةً سياسية، وللأسف مثل هذه الانتهازية السياسية تبرز في أوروبا كلما حلت مواعيد انتخابية. ومن الأفضل للسلم العالمي أن تبدأ فرنسا بمواجهة تاريخها، خصوصا مع الأمم الإفريقية”.

تهديدات ساركوزي لتركيا بخصوص موضوع الأرمن جاءت من أرمينيا التي يزورها منذ الخميس حيث قال في ندوة صحفية:

“إذا اعترف بلد كبير كتركيا بهذه الصفحة الحالكة من تاريخه، أي إبادة الشعب الأرمني مع بداية القرن 20م، فإن فرنسا وأرمينيا ستعتبران ذلك خطوةً عظيمة إلى الأمام”.

الرئيس الفرنسي عندما زار عام 2007م الجزائر ردّ على من طالبوه بالاعتذار عن جرائم الاستعمار الفرنسي في هذا البلد قائلا إن الجيل الحالي في فرنسا غير مسؤول عن أخطاء آبائه وأجداده.

يُذكر أن فرنسا احتلت الجزائر لمدة 132 عاما، من 1830م إلى 1962م، وقُتِل على يد قواتها 1.5 مليون جزائري خلال الأعوام السبعة الأخيرة من عمر هذا الاحتلال (1954م – 1962م) حسب الحكومة الجزائرية، وهو العدد ذاته من الأرمن الذي تُتَّهم الإمبراطورية العثمانية بقتله عام 1915م.