عاجل

تقرأ الآن:

نوبل للسلام لألفين وأحد عشر.. إفريقية وعربية بامتياز


النرويج

نوبل للسلام لألفين وأحد عشر.. إفريقية وعربية بامتياز

جائزة نوبل للسلام لعام الفين واحد عشر بنكهة افريقية وعربية، تمنح لثلاث نساء ناضلن من اجل حقوقهن، رفعن صوتهن عاليا ضد الحرب الاهلية والعتف الذي مزق بلديهن، هو انتصار للنساء في القارة السمراء والعالم العربي، فبرأي رئيس لجنة جائزة نوبل لا يمكن ترسيخ الديمقراطية والسلام العالمي دون حصول النساء على فرص متساوية مع الرجال.

الجائرة منحت لرئيسة ليبيريا الين جونوسن سيرليف والمناضلة الحقوقية الليبيرية ايضا ليما غبويي، والى توكل كرمان الناشطة اليمنية والصحفية فضلا عن انها اول امرأة عربية تفوز بالجائزة.

“مع الجائزة او دونها، ساستمر، هي فقط تشحذ همتي وتمدني بالطاقة، وتعطيني منصة اكبر، وهي فرصة عظيمة تجلعني اضاعف جهدي الى اقصاه، ووضع صوت المراة في كل محفل”.

وفي اليمن ساد الفرح الشبان المعتصمين في ساحة التغيير بالعاصمة صنعاء حيث كان لتوكل كرمان دور كبير في اطلاق الاحتجاجات التي تطالب برحيل الرئيس اليمني علي عبدالله صالح وقادت بنفسها مظاهرات سلمية في جامعة صنعاء.