عاجل

انتقادات لبطئ تحرك السلطات في مواجهة ازمة التسرب النفطي بنيوزيلندا

تقرأ الآن:

انتقادات لبطئ تحرك السلطات في مواجهة ازمة التسرب النفطي بنيوزيلندا

حجم النص Aa Aa

منتجع تاورنغا السياحي في نيوزيلندا اضحى مهددا بكارثة بيئية بعد وصول كمية من نفط متسرب إلى شواطئه اثر جنوج سفينة محملة بالف وسبعمائة طن من الوقود الاربعاء الماضي على شعاب مرجانية بالقرب من المنتجع.

باري كونولي صائد اسماك في تاورنغا انتقد بطئ تحرك السلطات في اتصال مع قناة يورونيوز.

“ يجب أن يعاقب اي شخص على اصدامه بالشعاب المرجانية فلا مبرر لهذا الحادث، فهذه الشعاب موجودة في كل خرائط الملاحة البحرية وهناك منارة على الجزيرة بالقرب من هذه الشعاب، وفي ظل اجهزة الملاحة الحديثة لا مبرر لما جرى.

هناك غضب كبير وله ما يبرره. فلم يحدث أي رد فعل فوري. الكثير من الناس ومن بينهم انا اعتقدنا أن الحكومة ستجلب ناقلات لسحب النفط المتسرب في اليوم التالي، لكننا اكتشفنا ان القيام بمثل هذا العمل ياخذ تنظيم طويلا. وأتمنى ان يبادر مسؤول حكومي للحد من البيروقراطية ويتصرف سريعا”

مسؤولون نيوزيلنديون عبروا عن مخاوفهم من تأثير سوء الاحوال الجوية خلال الساعات المقبلة على عملية ضخ النفط من السفينة المنكوبة إلى سفينة للتخزين، فيما رفعت السلطات يافطات حظر السباحة والصيد على شاطئ منتجع تاورنغا.