عاجل

تقرأ الآن:

مشادات عنيفة خارج محكمة كييف بعد الحكم على تيموشينكو


أوكرانيا

مشادات عنيفة خارج محكمة كييف بعد الحكم على تيموشينكو

الحكم على يوليا تيموشينكو رئيسة الوزراء الأوكرانية السابقة بالسجن أثار ردود أفعال قوية في صفوف الموالين لها والمتعاطفين معها في الشارع الأوكراني. خارج المحكمة في العاصمة كييف اندلعت مشادات عنيفة بين قوات الأمن ومئات المحتجين الذين يعلقون الأمل الآن على نجاعة ضغوط الاتحاد الأوروبي لإنقاذ زعيمتهم.
ييوري نيميريا نائب برلماني أوكراني عن حزب يوليا تيموشينكو:
“رسالة الاتحاد الأوروبي واضحة جدا. الأمر لا يتعلق بالإفراج عن تيموشينكو فقط بل عن بقية أعضاء حكومتها. هذا مهم، لكنه غير كاف. والمطلوب هو السماح لهم بالمشاركة بحرية في الانتخابات، بما فيها انتخابات عام 2012”.
المدعية العامة ليليا فرولوفا تستعرض وجهة نظرها قائلة:
“الحقيقة هي أن تيموسينكو ذاتَها تدخلت في عمل شركة “نافطوغاز” الأوكرانية وتجاوزت صلاحياتِها. لم يكن يحق لها أن تًعطيَ الأوامر بالتوقيع على اتفاق حول استيراد الغاز من شركة “غازبروم” الروسية”.
يوليا تيموشينكو تعتبر محاكمتها سياسية وثأرية يقف وراءَها خصمها الرئيس الأوكراني الحالي فيكتور يانوكوفيتش.
مبعوثُ يورونيوز سيرجيو كانتوني علَّق من خارج محكمة كييف قائلا:
“خيبة أمل كبيرة هنا أمام محكمة كييف بعد النطق بالحكم في حق يوليا تيموشينكو. الآن، قد يغير الرئيس والبرلمان القانون تحت ضغط المجموعة الدولية وبالتالي التراجع عن الجرم المنسوب إلى تيموشينكو.