عاجل

ميزانية البرتغال المقبلة.. تقشفية بامتياز

تقرأ الآن:

ميزانية البرتغال المقبلة.. تقشفية بامتياز

حجم النص Aa Aa

رئيس الوزراء البرتغالي بدرو باسوس كوالو يقدم ميزانية حكومته لعام الفين واثني عشر المتضمنة اجراءات تقشفية صارمة وصلت الى قطع علاوة عيد الميلاد والعطل المدفوعة للعاملين في قطاع الخدمة المدنية والذين يتقاضون اجورا تصل في حدها الادنى الى الف يورو شهريا وتمديد ساعات العمل. الميزانية التقشفية الجديدة ستعرض على البرلمان الاثنين المقبل لنقاشها، واثارت حفيظة الاحزاب الاشتراكية

“نعرف ان اجراءات ضرورية طبقت في المئة والعشرين يوما الماضية من هذه الحكومة لم تحل اي مشكلة بل زادت من سوئها وزادت من مستوى التضحية المطلوبة من البرتغاليين”.

الشارع البرتغالي اعرب عن فزعه ورعبه من الاجراءات التقشفية التي اعلنت مساء الخميس.

“يطبقون اجراءات قاسية على البرتغاليين، ياخذون منا ويرفعون الضرائب ويقطعون نفقات اخرى، هذا غير منصف للذين يتقاضون الف يورو شهريا وهم ليسوا بنفس الوضع كالذين يتقاضون ثلاثة او اربعة آلاف يورو، بالطبع هذا لن يؤثر على دخل رئيس الحكومة”.

“سنكون في حال أسوأ بسبب ان الاستهلاك سينخفض بصورة كبيرة لن تجد الدولة اموالا، ومن الممكن ان يرفعوا الضرائب مرة اخرى في العام المقبل”.

يشار الى ان البرتغال احدى ثلاث دول في منطقة اليورو تحتاج الى انقاذ مالي

بسبب الديون التي تنوء بحملها.