عاجل

بذل جهود في بانكوك لتخليص العاصمة من مياه الفيضان

تقرأ الآن:

بذل جهود في بانكوك لتخليص العاصمة من مياه الفيضان

حجم النص Aa Aa

وسط العاصمة التايلندية بانكوك زيارة ميدانية لرئيسة الوزراء “ينغلوك شيناواتر“ا للاطلاع على حجم المخاطر التي قد يتسبب فيها أسوء فيضان منذ عقود.

وتقول المسؤولة التايلندية إن العاصمة ستنجو من مخاطر الكارثة البيئية، التي تضررت منها محافظات شمال العاصمة خاصة، فيما طمأنت السلطات السياح الاجانب قائلة ان الخطر زال عن بانكوك.

سائح أمريكي

“كنت قلقا الى حد ما، أقطن وسط بانكوك هنا. أشعر بالقلق أكثر تجاه انفاق محافظات أخرى، أكثر من بانكوك نفسها، لأنه يبدو أن كل شيء في أمان الى حد الآن. ولكن لست أدري لأن العواصف ضربت مؤخرا”.

سائحة اسبانية

“لسنا قلقين، تحدثنا مع أهلنا في اسبانبا أمس وكنا نعلم بنزول الأمطار ولا أعتقد أن الوضع مقلق”.

في الأثناء وضع السكان الحواجز وأحدثوا القنوات للتحكم في مجرى المياه المتدفقة من سهول شمال العاصمة، فيما تم تجميع أكثر من ألف سفينة صغيرة وقد اصطفت بالعشرات جنبا الى جنب في محاولة لتسهيل تدفق المياه وتعديل اتجاهها على نهر “شاوفرايا“، وذلك بإحداث تيارات بفعل تشغيل المحركات.

وبحسب الوزراة الزراعة فإن اغلب كميات مياه الفيضان جرى تمريرها عبر النهر والى خليج تايلند.

وكانت الامطار الموسمية التي بدأت منذ يوليو الماضي تسببت في مقتل نحو ثلاثمائة شخص وألحقت اضرارا بثلثي البلاد، حيث غمرت المياه القرى والمساحات الزراعية ومئات المنشآت الصناعية.