عاجل

تقرأ الآن:

أكثر من 80 قتيلا و120 ألف منكوب في أمريكا الوسطى بسبب السيول والفيضانات


غواتيمالا

أكثر من 80 قتيلا و120 ألف منكوب في أمريكا الوسطى بسبب السيول والفيضانات

استمرار هطول الأمطار الغزيرة في أمريكا الوسطى منذ أسبوع يتحول إلى كارثة حيث أودى بحياة أكثر من 80 شخصا وخلَّف 150 ألف منكوبٍ على الأقل هدّمتْ الأمطارُ بيوتَهم وأتلفت محاصيلهم الزراعية.أكثر البلدان تضررا من هذه السيول هما سالفادور وغواتيمالا حيث خلفت الفيضانات وانزلاقات التربة أضرارا بالغةً. وبينما أعلن رئيس سالفادور أن عدد ضحايا الكارثة في بلاده بلغ 32 قتيلا وأن 20 ألف آخرين تم إجلاؤهم، بلغ عددُ القتلى في غواتيمالا 28 قتيلا، و13 في الهندوراس و8 في نيكاراغوا.
بعض شوارع سالفادور تحولت إلى وديان، والسكان يحاولون التشبث قدر الإمكان ببيوتهم، لكن أخبارا غيرُ سارة تأتيهم من مصالح الأرصاد الجوية تؤكد استمرار هطول الأمطار الغزيرة لـ: 24 ساعة إضافية على الأقل.
الأمم المتحدة تؤكد أن أميركا الوسطى تُعدُّ إحدى المناطق الأكثر تضررا من آثار الاحتباس الحراري والتغيير المناخي. وأدت الكوارث الطبيعية في المنطقة خلال الأربعين سنة الأخيرة إلى مقتل أكثر من 50 ألف شخص وخسائر تُقدَّر بعشرات ملايين الدولارات. الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز يقترح على البلدان المنكوبة مساعدات لمواجهة فداحة الخسائر.