عاجل

تقرأ الآن:

تركيا تريد الانتقام من حزب العمال الكردستاني


تركيا

تركيا تريد الانتقام من حزب العمال الكردستاني

الأتراك ينتفضون ضد حزب العمال الكردستاني، الذي تبنى الهجمات التي شنها ليلة الثلاثاء على مواقع عسكرية للجيش التركي على الحدود التركية-العراقية، و أسفرت عن مقتل أربعة و عشرين جنديا تركيا و اصابة ثمانية عشر آخرين.مئات الأتراك خرجوا مساء أمس في كلا من أنقرة و إسطنبول، للتنديد بالهجمات الدامية، التي عرفت إدانة دولية واسعة.إحدى المتظاهرات تقول: “ نحن نعاني من ألم عظيم، و نريد نهاية لهذا. فنحن لا نريد أن نستيقظ في الصباح و نذهب إلى الفراش ليلا مع أخبار جديدة عن الشهداء. إن هذا يؤلمني كثيرا “
الرئيس التركي، عبد الله غول، و في رده على هذه الهجمات تعهد بتنفيذ انتقام عظيم، من الذين نفذوا الهجمات المسلحة في إقليم هكاري جنوب شرق البلاد.و أوضح غول في تصريحات للصحفيين باسطنبول، أن على العالم أن يعرف أن تركيا ستكافح الإرهاب بعزم كبير حتى النهاية، معتبرا أنه لا يمكن لأحد الوصول إلى مرحلة شن حرب مع الدولة التركية.و أضاف غول إن من يعتقدون أنهم سيضعفون دولتنا بمثل تلك الهجمات أو يعتقدون أنهم سيجبرون دولتنا على الخضوع سيرون أن الانتقام سيكون شديدا للغاية و سيكون أضعافا مضاعفة.رد أنقرة على هجمات المسلحين الأكراد، جاء سريعا، حيث توغلت صباح أمس قوات كوماندوس تركية مسافة تصل إلى ثمانية كيلومترات في الأراضي العراقية، لملاحقة المقاتلين الأكراد، فيما ضربت طائرات حربية تركية أهدافا لمسلحي حزب العمال الكردستاني في شمال العراق.