عاجل

تقرأ الآن:

العقيدُ القذافي ونجلُه المعتصم ووزيرُ دفاعه يُدفنون في مكانٍ سرِّي في صحراء ليبيا


ليبيا

العقيدُ القذافي ونجلُه المعتصم ووزيرُ دفاعه يُدفنون في مكانٍ سرِّي في صحراء ليبيا

جثامين العقيد معمر القذافي ونجلِه المعتصم ووزيرِ دفاعه أبي بكر يونس جابر وُورِيَتْ الترابَ فجر اليوم في مكانٍ سري من صحراء ليبيا أو “رُدِمتْ” على حد تعبير أحد أعضاء المجلس الوطني الانتقالي عن مصراتة.
الجثامين نُقلتْ في موكب من 4 إلى 5 سيارات من أحد برادات اللحوم في سوقٍ بمصراتة، حيث عُرضت طيلة أيام بشكل استعراضي فظيع، إلى مكانِ الدفن بعد أن أقام عليها الصلاةَ 3 من رجال الدين من الموالين للقذافي.
كما حضر عملية نقل الجثامين من البراد والدُ الوزير أبي بكر جابر يونس واثنان من أبنائه جيء بهما من سجنهما لإلقاء نظرةٍ أخيرة على والدهما.
رغم الوعود الرسمية لرئيس المجلس الوطني الانتقالي مصطفى عبد الجليل، بعد ظهر الاثنين، بتشكيل لجنة للتحقيق في ملابسات قتل القذافي ونجله المعتصم، قال عضو المجلس الانتقالي عن مصراتة، مساء الاثنين، إن دفن جثمان القذافي في مكان سري يهدف إلى قطع الطريق على المنظمات الحقوقية التي قد تطالب مستقبلا بفتح التحقيقات في ملابسات قتله. وعندما سُئل كيف يمكن في حال دفنه إجراء التحقيق الذي وعد به رئيس المجلس الانتقالي مصطفى عبد الجليل رد بأن التحقيق قد تم إجراؤه وأن ملفه جاهز.