عاجل

تقرأ الآن:

ملك رومانيا السابق يلقى كلمةً في برلمان بلاده لأول مرة منذ تنحيته عام 1947م


رومانيا

ملك رومانيا السابق يلقى كلمةً في برلمان بلاده لأول مرة منذ تنحيته عام 1947م

لأول مرة منذ تنحيته ونفيه في شهر كانون الأول/ديسمبر من العام 1947م، الملك ميهايْ الأول عاهل رومانيا سابقا يلقي كلمةً في برلمان بلاده ليدعوَ فيها الطبقةَ السياسية إلى الوحدة والعمل على إعادة الاحترام والكرامة المفقودة للرومانيين بسبب الأوضاع الصعبة في البلاد والتفشي الرهيب للفساد في أجهزة النظام.

الملك الذي مُنع من دخول بلاده 45 عاما، قال إن رومانيا حققت تقدما في مجال الحريات والحقوق، لكنه ندد بقوة باحتقار الأخلاق ومؤسسات الدولة والاستبداد بالسلطة في تلميح لتصرفات الرئيس الحالي ترايان باسيسكو الذي تغيب هو ورئيس وزرائه عن الحدث والذي يتعرض للانتقادات ذاتها من طرف معارضيه الذين أتوا بالملك إلى البرلمان.

الملك ميهايْ الأول، البالغ من العمر 90 عاما والذي قضى أياما صعبة في المنفى، أكد أنه سيواصل دعمَ المصالح الأساسية لبلاده.

خطابُه الذي جاء في يوم عيد وطني يُعدُّ ضربةً رمزية قوية ضد الرئيس ترايان باسيسكو.

ميهايْ الأول، الذي يقيم منذ 10 أعوام بشكل دائم في العاصمة الرومانية بوخاريست بعد أن سُمح له بالعودة إلى بلاده عام 1992م، أُرغِم من طرف الشيوعيين بعد الحرب العالمية الثانية على مغادرة البلاد بعد أن أُلصقتْ أُلصقتْ به تهمةُ التعاون مع النازية.