عاجل

زلزال إرجيش.. وقبول تركيا المساعدة الاجنبية بعد رفض

تقرأ الآن:

زلزال إرجيش.. وقبول تركيا المساعدة الاجنبية بعد رفض

حجم النص Aa Aa

بعد ست وستين ساعة تحت الانقاض عثرت فرق الطوارىء التركية الاربعاء على “غوزده بهار “ ابنة السابعة والعشرين عاما، والتي حوصرت بعد ان انهارت البناية التي تسكنها جراء الزلزال الذي بلغت قوته سبعة فاصلة اثنين على سلم ريختر وضرب مدينة ارجيش شرق تركيا الاحد الماضي وادى الى مقتل اربعمئة وواحد وستين واصابة اكثر من الف وخمسمئة شخص.

الناجون امضوا ليلتهم في العراء والبرد، وارتفعت الاصوات تندد ببطىء الحكومة التركية التي قبلت اخيرا وبعد ثلاثة ايام من الرفض المساعدة الاجنبية ومنها من اسرائيل لايواء الآلاف من العائلات المنكوبة في خيام مؤقتة حيث يسابق الهلال الاحمر التركي الزمن لايجاد ماوى للضحايا في برد قارص ليلا، المئات اصطفوا في طابور امتد لكيلومتر ونصف من اجل الحصول على المعونات.

“عندي خمسة اولاد، وانتظرنا تحت المطر، لم استطع ان احصل على خيمة حتى الآن، امس صباحا كنت هنا من التاسعة الى الثانية عشرة منتصف الليل لكنني لم اتكمن من الوصول، وانا هنا مرة ثانية اليوم وليس لدي اي فكرة متى سيحل دوري”.

وقد وزعت فرق الاغاثة الدواء والماء والغطاء على المئات من المنكوبين الذي ياملون ان يحل الليل على ارجيش وقد وجدوا ما يقيهم برودته.