عاجل

سيف الإسلام والسنوسي.. والقصاص الدولي

تقرأ الآن:

سيف الإسلام والسنوسي.. والقصاص الدولي

حجم النص Aa Aa

يبدو ان الارض ضاقت على سيف الاسلام النجل الاكبر للزعيم الليبي الراحل بما رحبت، واوصدت في وجهه كل المنافذ، فعرض تسليم نفسه عبر وسيط ثالث لمحكمة الجنايات الدولية في لاهاي، وكذا فعل مدير المخابرات الليبية السابق عبدالله السنوسي وعرض تسليم نفسه ايضا، الاثنان مطلوبان بتهمة ارتكاب جرائم ضد الانسانية.

الخبر جاء على لسان عبد المجيد مليقطة رئيس غرفة العمليات بالعاصمة طرابلس، المحكمة الدولية قالت انها تريد استيضاح الامر من المجلس الوطني الانتقالي، وطالبت في الوقت نفسه حكومة النيجر بالتعاون معها واعتقال المطلوبين الموجودين على اراضيها.

في سياق آخر دعت منظمة هيومن رايتس ووتش بفتح تحقيق في مقتل ثلاثة وخمسين شخصا من انصار القذافي ربطوا معا وتم العثور على جثثهم في فندق المهاري بمدينة سرت يشتبه في قيام الثوار بقتلهم.

“اعتقد انه من المهم ان يفتح المجلس الانتقالي تحقيقا بالحادثة وان يحاسب المسؤولين عن ارتكاب هذه الجريمة”.

وفي صور حصرية بثتها قناة الآن من دبي تظهر التحضيرات التجهيزات لجثث العقيد القذافي وابنه المعتصم ووزير دفاعه ابو بكر يونس قبل ان يتم دفنهم في مكان ما في الصحراء الليبية الشاسعة.