عاجل

توقعت مصنعة ألعاب الفيديو اليابانية نينتندو أن تسجل أول خسارة سنوية لها في ما لا يقل عن ثلاثين عاما نتيجة قوة العملة اليابانية وهو ما دفعها لخفض أسعار منتوجاتها. الشركة توقعت أن تبلغ الخسارة الصافية في السنة الجارية الممتدة إلى مارس آذار المقبل حوالي مئة وثمانية وثمانين مليون يورو.