عاجل

يختار الايرلنديون الخميس مرشحا جديدا للرئاسة من بين سبعة مرشحين، ويعد مرشحا حزب العمال مايكل ديهيجنس عالم الاجتماع ووزير الثقافة السابق شون جلاجار الاوفر حظا للفوز بمنصب الرئيس التاسع لجمهورية ايرلندا.

اللافت في انتخابات اليوم ان مارتن ماكجينيس وهو من القادة السابقين للجيش الجمهوري الايرلندي المحظور وحارب ضد الحكم البريطاني في شمال ايرلندا، حظوظه بالفوز ضئيلة لكن ترشحه يعطي اضافة لحزبه “شين فين“، وحملته من اجل ايرلندا موحدة.

يشار الى ان منصب الرئيس في ايرلندا شرفي ولا يمتلك من يتقلده سلطة القرار واهمه السياسة الخارجية.