عاجل

القوات السورية قتلت ما لا يقل عن ثلاثين شخصاً بحسب ناشطين ومعارضين، في جمعة أطلق عليها اسم جمعة الحظر الجوي، دعا فيها المتظاهرون إلى توفير حماية دولية من حلف شمال الاطلسي، الذي لعبت طائراته دوراً حيوياً في الاطاحة بالزعيم الليبي معمر القذافي. وقد أشار المرصد السوري ومقره لندن أن معظم القتلى سقطوا في حمص وحماه، حيث أعلن المرصد أن مواجهات عسكرية حصلت بين الجيش السوري ومنشقين عنه. وتأتي التظاهرات بعد أيام نظم فيها مؤيدو النظام مسيرات في مدينتي دمشق واللاذقية، تأييداً لما أسموه بمشروع الإصلاح الذي يقوم النظام السوري.