عاجل

الخلايا البشرية قد تستعيد شبابها بفضل نتائج توصل إليها فريق بحث في علم الخلايا في مدينة مونبلييه الفرنسية. الفريق أعاد برمجة الخلايا في جسم الإنسان إلى خلايا جذعية سمحت لهم بإستعادة خصائص الخلايا الجنينية. تكاثر هذه الخلايا يجعلها

مستودعا لإصلاح خلايا تالفة أو مريضة أو حتى في بعض الحالات الخاصة بإستبدال زرع الأعضاء.