عاجل

القوات البريطانية تسارع في الإعداد لإمكانية القيام بعملية عسكرية ضد إيران، وذلك بذريعة المخاوف من البرنامج النووي الإيراني. بحسب ما نقلته أمس الأربعاء صحيفة “غارديان” البريطانية. كما أكدت الصحيفة أن وزارة الدفاع البريطانية تعتقد أن الولايات المتحدة تقرر التقدم في خطتها لشن هجوم صاروخي على المنشآت النووية في إيران، ويؤكد كبار المسؤولين البريطانيين في حال قررت الولايات المتحدة شن الهجوم، فستطلب وستحصل على المساعدة البريطانية. وقد أكدت الصحيفة في عددها، الذي صدر وسط مناورات إسرائيلية وتجارب لصواريخ بالستية قادرة على حمل رؤوس نووية، أن صقور الإدارة الأميركية ينتظرون التقرير الذي سيصدر الأسبوع المقبل عن الوكالة الدولية للطاقة الذرية ليجدوا فيه إثباتات حول الجانب العسكري للمشروع النووي الإيراني. كما أوردت الصحيفة تفاصيل تقنية ولوجستية حول هذه العملية إذا ما تمت.