عاجل

تقرأ الآن:

حركة "فارك" المتمردة تتعهد بمواصلة القتال ضد الحكومة الكولومبية بعد مقتل زعيمها


كولومبيا

حركة "فارك" المتمردة تتعهد بمواصلة القتال ضد الحكومة الكولومبية بعد مقتل زعيمها

بعد يوم واحد من مقتل ألفونسو كانو زعيم حركة القوات المسلحة الثورية الكولومبية اليسارية “فارك“، في عملية نفذتها القوات المسلحة الكولومبية في مقاطعة كاوكا جنوب غرب البلاد.

توعدت حركة “فارك” المتمردة في بيان على شبكة الانترنت بمواصلة القتال رافضة الدعوة التي وجهها إليها الرئيس الكولومبي خوان مانويل سانتوس بإلقاء السلاح.

سانتوس الذي القى خطابا بعيد الاعلان عن مقتل كانو اعتبر فيه العملية أقسى ضربة توجه إلى الحركة المتمردة في تاريخها أشار إلى اختراق قوات الامن الكولومبية لحركة “فارك”.

“العملية بدأت في الخامس عشر من أكتوبر. بدعم من مصادر استخبارية مختلفة من بينها أشخاص داخل حركة “فارك” نفسها”.

ويرى المحللون أن مقتل كانو الذي يعد منظر حركة “فارك” وثالث زعيم تاريخي لها قد يضعف من قدرة المتمردين على تنفيذ المزيد من عمليات التفجيرات والخطف التي اشتهروا بها على مدار خمسة عقود.